صيغ الدعاوى جميع صيغ الدعاوى والأوراق القضائية المتنوعة، في تعدد يمكن استعراضه موضوعيًا
صيغ الدعاوى استعرض أكبر موسوعة لصيغ العقود المتنوعة والمصنفة موضوعيًا

  أستعراض تاريخيًا   19/10/2017 منتدى الاتحاد يناقش اليوم دور دول مجلس التعاون الخليجي في مكافحة الإرهاب

جريدة الاتحاد الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م

منتدى الاتحاد يناقش اليوم دور دول مجلس التعاون الخليجي في مكافحة الإرهاب

في العشرين من أكتوبر كل عام، تحتفل «الاتحاد» بذكرى صدورها، فالجريدة تأسست في هذا اليوم من عام 1969..وانطلاقاً من دورها ورسالتها، تجعل الاتحاد من هذه المناسبة، فرصةً لمناقشة قضية جوهرية تهم المنطقة العربية، ومن أجل ذلك تحشد منذ 2006 طاقات فكرية خلاقة أو بالأحرى «ذخيرتها الناعمة» من كُتاب وباحثين ومفكرين من مشارب وتخصصات متنوعة، كي يدلو بدلوهم في هذه القضية، في إطار «منتدى الاتحاد»، الذي يروم تنوير الجمهور وتزويدهم بتحليلات منطقية لما يدور في محيطهم العربي.
وتحت عنوان «دول مجلس التعاون الخليجي ومكافحة الإرهاب»، تخصص الاتحاد منتداها لهذا العام الذي سيعقد اليوم لرصد تجاوزات النظام القطري وخروجه عن السرب الخليجي، وانتهاكه المواثيق الخليجية وخروجه عن أطر التعاون داخل منظومة المجلس. ويناقش المنتدى على مدار أربع جلسات دعم الدوحة للتنظيمات المتطرفة، ونفخ نظامها في نار ما يُسمى «الربيع العربي» واستغلاله الإعلام في تمرير أجندة تفكيك المنطقة على أسس طائفية. ويحلل المشاركون في النسخة الثانية عشرة من المنتدى ظروف نشأة مجلس التعاون الخليجي، وكيف تزامنت مع تحديات كبرى في المنطقة أبرزها اندلاع «الثورة الإسلامية» في إيران وظهور خطر «تصدير الثورة».
ويخصص المنتدى جلسته الأولى لظروف نشأة مجلس التعاون الخليجي، ويقدم فيها أستاذ الدراسات الإسلامية بالجامعة اللبنانية د.رضوان السيد ورقة استنتج خلالها أن التهديد الأكبر لدول الخليج، بل وللدول العربية الأُخرى، يأتي بالطبع وبعد العام 2003 بالذات من إيران التي تتحالف معها قطر. فَحَرسها الثوري، والميليشيات الموالية لها مثل «حزب الله»، وميليشيات طائفية أُخرى تنتشر في العراق وسوريا ولبنان، ولديها تنظيمات سرية وأخرى ظاهرة تابعة لها في البحرين والكويت واليمن. ويؤكد السيد أن الخطر العسكري الإيراني على دول الخليج ومصر واليمن ودول الهلال الخصيب، لا يقتصر على الميليشيات والحرس الثوري والخلايا السرية، بل هناك القوة الصاروخية الإيرانية، والتهديد البحري في مضيق هرمز وما وراءه والخطر النووي الكامن.
استراتيجية معادية لدول الخليج
وفي الجلسة الأولى أيضاً، تتطرق ورقة عبدالله بن بجاد العتيبي الباحث السعودي في حركات الإسلام السياسي لسياسات ‬قطر ‬المعادية ‬لدول ‬الخليج ‬جميعاً ‬والدول ‬العربية ‬وانحيازها ‬الكامل ‬لإيران ‬وتركيا ‬والجماعات ‬الأصولية ‬والتنظيمات ‬الإرهابية، ‬ودعمها ‬المستمر ‬لاستقرار ‬الفوضى ‬في ‬المنطقة. وحسب العتيبي مرّت ‬الاستراتيجية ‬القطرية ‬المعادية ‬لدول ‬الخليج ‬والدول ‬العربية، ‬والراعية ‬للأصولية ‬والإرهاب ‬بعدة ‬مراحل أولها من عام 1995 إلي عام 2000 وشهدت ‬استقطاباً ‬لكل ‬جماعات ‬رموز ‬الإسلام ‬السياسي، ‬وقد ‬شنّت قناة «الجزيرة» حملة ‬إعلامية ‬ودينية ‬ضد ‬وجود ‬القوّات ‬الأميركية ‬في ‬دول ‬الخليج، ‬بالتعاون ‬مع ‬رموز ‬الإسلام ‬السياسي ‬في ‬السعودية ‬وتنظيم ‬«القاعدة»، ‬ومن ‬ثم ‬منحت ‬قطر ‬تلك ‬القوّات ‬أكبر ‬قاعدة ‬عسكرية ‬في ‬الشرق ‬الأوسط، ‬وافتتحت ‬مكتبا ‬تجارياً ‬لإسرائيل ‬في ‬الدوحة. ويشير العتيبي في ورقته إلى أن سقوط ‬حكم ‬جماعة ‬«الإخوان» الإرهابية ‬في ‬مصر ‬واستعادة ‬الجيش ‬والشعب ‬المصري ‬للدولة ‬المصرية، ‬وبعد ‬التأييد ‬القوي ‬والفاعل ‬من ‬السعودية ‬والإمارات ‬للشعب ‬المصري ‬والدولة ‬المصرية، ‬دخلت ‬القيادة ‬القطرية ‬في ‬حالة ‬إنكارٍ ‬وبذلت ‬الغالي ‬والنفيس ‬للإضرار ‬بالواقع ‬الجديد ‬في ‬مصر، ‬كما ‬أنها ‬بذلت، ‬كل ‬طاقتها ‬في ‬التدخل ‬في ‬ليبيا ‬واليمن ‬وغيرهما.

قانون اتحادي رقم (7) لسنة 2014 في شأن مكافحة الجرائم الإرهابية
 القانون وفقاً لآخر تعديل - قانون رقم (3) لسنة 1983م في شأن السلطة القضائية الاتحادية
مرسوم رقم (92) لسنة 2005م في شأن انضمام الدولة إلى الاتفاقية الدولية لقمع الهجمات الإرهابية بالقنابل
قرار مجلس الوزراء رقم (41) لسنة 2014 في شأن اعتماد قائمة التنظيمات الإرهابية
الإمارات تواجه الإرهاب باستراتيجية ثابتة